إزالة الصورة من الطباعة

تغريدات عن البدعة الاحتفال بالمولد النبوي صلى الله على صاحبه وسلم

تغريدات عن البدعة

الاحتفال بالمولد النبوي صلى الله على صاحبه وسلم، بدعة منكرة، حيث أن البدعة هي"طريقة مخترعة في الدين، يقصد فاعلها بها ما يُقصد بالطريقة الشرعية "الاعتصام للشاطبي"، وهي مخترعة من حيث لم يفعلها أحد من الصحابة ولا السلف، وهي في الدين من حيث أن الأعياد في الإسلام عبادات توقيفية والمقصود بها التقرب إلى الله بمضاهاة الطريقة الشرعية للإحتفال بالأعياد وهو التزام العيدين. والبدعة تكون في المقاصد لا الوسائل، وغالب العلماء جعلوها في العبادات لا العادات. واللغة تؤكد ذلك، فالعيد من "عاد" ويعنى التكرار، فمن جاء بفعل عباديّ يتكرر بنفس الوتيرة فقد اخترع دينا وشرع تشريعا، إذ الله وحده من يضع على الناس ما يستمر فعله تقربا منهم اليه.

هذا خلاف ما في الاحتفال بعيد الميلاد أصلاً، للرسول صلى الله علىه وسلم أو لغيره، ففيه تشبه بالكفار والتزام فعل دربوا عليه. راجع اقتضاء الصراط المستقيم لابن تيمية. فليعتبر من أراد التقرب إلى الله بفعل يبعده عنه، وابتغاء حب رسوله وهو يخالف سنته.

د طارق عبد الحليم

22 ديسمبر 2015 – 12 ربيع الأول 1437